- صفحة جديدة 1 صفحة جديدة 1

- صفحة جديدة 2

لطلب الاعلانات وباسعار خيالية ارسال رسالة واتساب 0550341605 او redsea077@hotmail.com

صفحة جديدة 3

- صفحة جديدة 1

صفحة جديدة 2

صفحة جديدة 2

مدربة قيادة سعودية حاصله علي الرخصه للقيادة ..مؤهله لتدريب -تدريب من الصفر حتي الاحتراف -تدريب علي المهارات الاساسيه للقيادة -زرع الثقه بالنفس لدخول الخط تواصل @Mdrb_q21 واتس اب 0561883490



منتدى المقالات المميزة منتدى يعني بالمقالات المميزة

إضافة رد
قديم 15-07-2021, 02:20
  #1
الزول
عضو مميز
 الصورة الرمزية الزول
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 3,160
الزول is infamous around these partsالزول is infamous around these parts
العنف ضد المرأة.. وباء يستشري في تركيا

العنف ضد المرأة.. وباء يستشري في تركيا




مبارك آل عاتي - الرياض


ظهرت هشاشة النظام التركي في التعامل مع قضاياه المحلية، والتي كان آخرها إخفاقه في إدارة ملف العنف ضد المرأة التركية التي تتكبد عناءً لا يطاق جرَّاء ظاهرة العنف التي سلبت منها حقوقها ومطالبها، وخنقت صوتها، وعتَّمت أيامها.

كشفت منصة "سنوقف قتل النساء" KCDP التركية في تقريرها لشهر يونيو المنصرم، عن مقتل 18 امرأةً، ووفاة 20 امرأةً بشكل مريب في تركيا.

وتنوعت الأماكن التي نُفّذت بها جرائم القتل، لتشمل الأماكن العامة كالشارع، وأماكن العمل، وذكر التقرير أن 50% من النساء قُتِلن في منازلهن.

كما أفصح التقرير عن تنوُّع الأساليب والطرق المتبعة في تنفيذ جرائم القتل، من استخدام الأسلحة النارية والأدوات الحادة كالسكين، إضافة للخنق والحرق، ونوّه التقرير إلى أن عشرات النساء لم تتضح الطريقة التي نُفّذت بها جرائم قتلهن.

وأظهر التقرير أن دوافع أغلب جرائم القتل مجهولة السبب وغير واضحة، وعُزِي بعضها لأسباب اجتماعية كالطلاق أو رفض الزواج، إضافة لأسباب اقتصادية أو مالية، كما أشار التقرير إلى تنوع منفذي جرائم القتل، ما بين الزوج أو الطليق أو الأقارب كالأب.

وشدد التقرير على أن تفاقم ظاهرة العنف ضد المرأة، وارتفاع معدلات الجرائم، والضرب، والاغتصاب، يعود إلى تراخي وتغاضي الجهات المعنية في القيام بدورها تجاه حماية المرأة، حيث إن الجناة لا يتلقون عقوبات رادعة ومانعة، مما يدفعهم للتساهل في ارتكاب جرائم القتل.

وبالرغم من تصاعد العنف ضد المرأة التركية، انسحبت تركيا رسميّاً في 20 مارس، من "اتفاقية إسطنبول الدولية"، المبرمة في عام 2011 في تركيا، والتي تعرف بـ"اتفاقية المجلس الأوروبي المعنية بوقف العنف ضد المرأة والعنف الأسري ومكافحتهما"، والتي وقعت عليها 45 دولة، وتتضمن تشريعات مرتبطة بجرائم العنف ضد المرأة، ومحاكمة ومحاسبة مرتكبيها.

وأسفر الانسحاب من "اتفاقية إسطنبول" عن تظاهرات واحتجاجات نسائية واسعة، وتحذيرات من تفاقم العنف والعدوان ضد المرأة، حيث كشفت منصة "سنوقف قتل النساء" عن مقتل 17 امرأةً ووفاة 20 امرأةً بطريقة مريبة، خلال شهر مايو 2021، دون أن تكشف الأسباب وراء جرائم القتل.

فيما لا تزال المرأة التركية تناضل من أجل الحصول على حقوقها ومطالبها، وتواصل مسيرتها في مكافحة ومواجهة ظاهرة العنف، وتتطلع للتمتع بحياة مستقرة وكريمة، يقف النظام التركي عاجزاً عن تلبية مطالبها، وتوفير الحماية لها، وفرض القوانين الرادعة لمرتكبي العنف ضدها.

https://sabq.org/ZhR4tm
الزول غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:12



تعريف :

«أبرق الرغامة».. ليس مجرد اسم أو مكان يمر به أي عابر، بل تاريخ كبير ومجيد يتذكره السعوديون حينما يتحدثون عن تاريخ بلادهم.. عن بطولات موحد البلاد ومؤسسها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، مطلع القرن العشرين الماضي. صفحة جديدة 1


جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. Powered by MTTWEREN.COM | GROUP