صفحة جديدة 1

صفحة جديدة 2

صفحة جديدة 1

خزفية نورة ✨ Artist Norah Pottery Studio .. كل ما يتعلق بالخزف 🌿 التوصيل لجميع مناطق المملكة 📦 salla.sa/norah.potterystudio

صفحة جديدة 1

صفحة جديدة 1

صفحة جديدة 2


التسجيل التعليمـــات التقويم

منتدى السيارات والدراجات والقطارات والمعدات الثقيلة ممنتدى خاص في بيع وشراء السيارات والمعدات الثقيلة بجميع انواعها

إضافة رد
قديم 02-11-2022, 05:48
  #1
سلمي امير
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2021
المشاركات: 369
سلمي امير will become famous soon enoughسلمي امير will become famous soon enough
كيف تطورت السيارة عبر الزمن

كيف تطورت السيارة عبر الزمن، السيارات هي المركبة التي تتكون من مجموعة من الأجزاء الميكانيكية التي تعمل معًا في صورة مرتبطة بشكل متناسق لهدف تحريك السيارة، حيث يتم استخدامها لنقل الإنسان من مكان إلى آخر كذلك نقل البضائع.
كذلك تطورت صناعة السيارة على مر الزمان لتشهد العديد من التغييرات بالإضافة إلى إدخال التكنولوجيا الحديثة الأمر الذي ساعد على ظهور العديد من الأنواع والموديلات بتصميمات مختلفة وإمكانيات متعددة وهذا ما نتعرف عليه من خلال هذا المقال.
كيف تطورت السيارة عبر الزمن
كذلك لم يكن اختراع السيارات هو مجرد فكرة معينة وتطبيقها من قبل بعض الأشخاص، بل هو تطوير وتنفيذ العديد من الرسومات القديمة التي تعود للقرن الخامس أو قبل ذلك، لكن ظهر هذا التطبيق بشكل كبير في الواقع في عام 1769، وذلك من خلال صناعة سيارة بخارية وهي البداية لعصر السيارات على شكل ثلاث عجلات تعمل بتقنية البخار.
بعد ذلك ظهرت السيارات الكهربائية بشكل مبكر حيث أثبتت كفاءة عالية بسبب اختراع البطاريات التي ساعدت في تسهيل عملية نجاح السيارة الكهربائية، حتى استطاع العلماء اختراع صنع المحركات البنزين التي حققت نجاح كبير، ومنذ ذلك التاريخ قامت العديد من الشركات بصناعة سيارات بأنظمة تعمل على زيادة كفاءة السيارات لكي تصبح سيارات موثوقة للبيع.
تاريخ اختراع السيارة

كيف تطورت السيارة عبر الزمن اختلفت صناعة السيارة بشكل كبير عن السابق بشكل كبير خاصة في ظل التطور الكبير في مجال التكنولوجيا والاعتماد عليها في عملية التصنيع، نوضح في هذه الفقرة تاريخ اختراع السيارة وذلك من خلال ما يلي:
هناك العديد من الأقوال المتضاربة عن مخترع السيارة الأول
حيث اعتمد اختراع السيارة على العديد من الأفكار والتصميمات المتتابعة التي أدت إلى ظهور السيارة.
يعد ظهور أول سيارة تعمل بالبخار على يد المخترع نيكولا جوزيف كوجنوت عام 1769.
في عام 1886م قام كارل بنز باختراع أول سيارة تعمل بالوقود وتستطيع المشي لمسافات كما حاز على براءة اختراع لجميع الانظمة الملحقة.
بعد تطور المحركات البخارية وذلك في أواخر القرن الثامن عشر رواد الكثير من الأشخاص حلم سيارات تسير دون خيول.
في عام 1769 قام نيكولاس جوزيف كوجنو وهو مهندس عسكري فرنسي الجنسية بإنشاء أول مركبتين ذاتية الحركة تسير بقوة البخار.


تاريخ السيارات الكهربائية
في ظل حديثنا عن كيف تطورت السيارة عبر الزمن يعود تاريخ اختراع أول سيارة كهربائية في عام 1832 حيث سبقت وجود سيارات الاحتراق بمدة تصل إلى 70 عام، كذلك تفوقت بشكل كبير على سيارات الاحتراق الداخلي بعد ذلك ويرجع السبب إلى تطورها لتصبح قادرة على قطع مسافات طويلة.
كذلك نتيجة انخفاض وزن كمية الوقود عن وزن البطارية وذلك لقطع مسافات جيدة، حيث تم اختراع بعض السيارات في عام 2000 استطاعت قطع مسافات بسرعة 220 كيلو متر في الساعة.


آلية عمل السيارات
تعتمد السيارات بشكل كلي في طريقة عملها على الكهرباء، وذلك من حتى تنفيذ جميع المهام التي يتم إسنادها إليها، حيث يتم تخزين الطاقة الكهربائية في البطاريات مخصصة وذلك من خلال القيام بتوصيلها بمصدر طاقة كهربائية.
يتكون نظام السيارة من 3 أجزاء الهامة ولعل أهمها هي البطارية بجانب إلى موتور كهربائي ذو التيار الكهربائي المستمر، كذلك وحدة التحكم التي تكون متصلة بشكل مباشر بدواسة الوقود التي تتواجد في المقصورة الأمامية للسيارة.
دواسة الوقود من الأجزاء الهامة فهي المقاومة المتغيرة التي تعمل على إرسال إشارات كهربائية إلى وحدة التحكم وذلك بمقدار معين من خلال الضغط به دواسة الوقود، الأمر الذي يساعد في سهولة السيطرة على سرعة السيارة.
المكونات الرئيسية للسيارات
مازلنا نحاول عرض بعض المعلومات عن كيف تطورت السيارة عبر الزمن، لنوضح هنا أهم مكونات السيارة الرئيسية وذلك على النحو التالي:
الموتور: الذي يطلق عليه أيضًا المحرك وهو يتكون من وش السلندر، يتواجد داخل الجزء العلوي في الموتور.
اليستم: أو كما يطلق عليه المكابس وهي فتحات مصنوعة من المعدن على شكل أسطواني.
تكون متصلة بموتور الاحتراق الداخلي.
الكرنك: يطلق عليه العمود المرفق ويقوم باستقبال الطاقة الحركية التي تأتي من المكابس وتحويلها من طاقة حركية مترددة لطاقة حركية دائرية.
البي يل: يطلق عليه ذراع التوصيل وهو المسئول عن توصيل البستم بالعمود المرفق وذلك بهدف التمكن من جعل الطاقة الحركية بالانتقال من البستم إلى الكرنك.
حلقات المكابس: تتواجد في الجزء الخارجي للبستم والجزء الداخلي لأسطوانات موتور اشتعال الوقود.
هي المسؤولة عن منع تسرب الزيت للجزء الداخلي للبلوك بالإضافة إلى تسرب الوقود المحترق من البلوك.
وعاء الزيت: وهو عبارة مكان مخصص للاحتفاظ بالزيت المخصص للسيارة.
تكمن أهمية وعاء الزيت في غمر العمود المرفق.
الإطارات وهي المسئولة عن جعل السيارة تتحرك في جميع الاتجاهات الموجودة على الطرقات.
ماسورة العادم وهي المسئولة عن عملية إزالة المخلفات التي تحدث خلال عملية الاشتعال خلال سير السيارة.
ختامًا تعرفنا على كيف تطورت السيارة عبر الزمن من خلال تاريخ صناعة السيارات وأول مخترع للسيارات وكيف تطورت إلى أن أصبحت على الشكل الحالي، حيث يبحث الكثير من الأشخاص عن
سيارات للبيع في الأردن ومن خلال هذا المقال تعرفنا على بعض المعلومات الهامة عن السيارات والمكونات الرئيسية للسيارة.
صفحة جديدة 2

سلمي امير غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:51


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. Powered by MTTWEREN.COM | GROUP